AR

متحف الآثار الشرقية القديمة

يحتوي متحف الآثار الشرقية القديمة على العديد من الآثار العائدة لمنطقة الأناضول وميزوبوتاميا قبل اليونان وقبل مصر وشبه الجزيرة العربية وعصور ما قبل الإسلام وقد تم العثور على أغلب معروضات المتحف في الحفريات التي تم البدء بتنفيذها في نهايات القرن التاسع عشر حتى الحرب العالمية الأولى حيث كانت الإمبراطورية العثمانية هي الدولة الحاكمة في ذلك الوقت وأصبحت مدينة اسطنبول عاصمة الدولة آنذاك. 

وتتكون المعروضات من آثار عربية تعود لعصر ما قبل الإسلام وآثار مصرية وآثار منطقة ميزوبوتاميا وآثار منطقة الأناضول وكتابات مسمارية وآثار أورارتو. ويتم تقديم عرض وثائقي في المتحف يتحدث عن التطورات التاريخية في منطقة شبه الجزيرة العربية ومصر وميزوبوتاميا وثقافات الأناضول .

كما يوجد في المتحف آثار تتحدث عن فترة حكم الملك الأكادي نارامسي وإتفاقية التآخي وباب عشتار و أرشيف يحتوي على 75000  لوحة مكتوبة باللغة المسمارية.