AR

قـصــر طوبقابي

أكبر قصور مدينة اسطنبول ومركز إقامة سلاطين الدولة العثمانية وقد تم البدء ببنائه عام 1460 وتم الانتهاء من بنائه عام 1478 وهو يطل على بحر مرمره ومضيق اسطنبول والخليج ويقع في رأس شبه جزيرة اسطنبول في منطقة سراي بورنو ويمتد على أرض تبلغ مساحتها 700.000 مترا مربعا.,

وقد تم استخدامه طيلة أربعمائة عام منذ عهد السلطان محمد الفاتح حتى عهد السلطان عبد المجيد كمركز للإدارة والتعليم والفنون.

 

ويمكن الدخول إلى قصر طوبقابي من باب السلطنات المحاذي لمتحف آيا صوفيا بعد المرور بأربع ساحات وعدة مباني محيطة وحدائق تلف القصر من جميع جوانبه.

وأول ساحة للقصر تحتوي على مدخل الزوار وميدان الذخيرة الحربية وكنيسة آيا إيريني وقسم صك النقود والفرن والمستشفى ومباني الخدمات الخارجية. 

 

أما الساحة الثانية للقصر فتحتوي على الأماكن التي كان يجتمع فيها أركان الدولة ولذلك يسمى هذا الميدان بميدان العدالة وقد شهد على مر التاريخ العديد من المراسم والاحتفالات والاجتماعات في المبنى المسمى ديواني هومايون (تحت القبة ) ويقع مبنى الخزينة العامة للدولة بجانب هذا المبنى وخلفه برج العدالة الذي يمثل العدالة ويرمز إليها. 

أما الساحة الثالثة للقصر فتسمى أندرون (القصر الداخلي) فتحتوي على الأماكن المخصصة للسلطان وفي عهد السلطان مراد الثاني كانت تحتوي على مدرسة القصر وأبنية الضباط. 

يتألف القصر من أربعة ساحات رئيسية وعدد من المباني من مساكن ومطابخ ومساجد ومستشفى وغيرها، ويحتوي مجمع القصر على مئات الغرف.كما تحتوي الساحة الثالثة للقصر على الجناح الذي كان يستقبل فيه السلطان رجال الدولة وسفراء الأجانب وقد تم ترتيب الغرف والقاعات بدءا من باب السعادة انتقال إلى قصر اندرون  حتى الغرفة الصغيرة ثم الكبيرة ثم غرفة الخزينة والجناح الخاص للسلطان وقصر الفاتح.

وبعد ساحة قصر أندرون توجد الأجنحة المخصصة للسلطان والحدائق المعلقة والمعبر إلى الساحة الرابعة حيث تفتح الأبواب على قاعة المرمر حيث يمكن مشاهدة أروع فنون العمارة العثمانية وغرفة مراسم السنة وقصر بغداد وقصر روان وقاعة الإفطارية.