AR

سيتم افتتاح نفق قصر بيلار بيي التاريخي من جديد

سيتم افتتاح نفق قصر بيلار بيي التاريخي من جديد أعلنت بلدية أوسكودار أنها ستقوم بفتح نفق قصر بيلار بيي الرابط بين أوسكودار ويبيلار بيي وتشانغال كوي والذي كان مغلقاً للمرور منذ السبعينات، بهدف تخفيف حدة زحمة المرور على الطريق الساحلي.

تهدف البلدية من خلال الخطة الجديدة تخفيض مدة المرور إلى 15 دقيقة وخاصة في أوقات المساء التي يشتد فيه الازدحام، التي تتجاوز الساعة في بعض الأحيان، عن الطريق الساحلي البالغ طوله 5 كيلو متر.

يمر النفق الذي يبلغ طوله 230 متر، من أسفل حدائق السد الموجودة داخل قصر بيلار بيي الذي أمر بإنشائه السلطان العثماني عبد العزيز ما بين 1861 ـ 1865. قصر بيلار بي الذي اُستخدم كمصيف للعائلة الحاكمة لمدة طويلة، تم إنشاؤه من قبل المعمار "ساركيس باليان" الذي ترك بصمته على أكثر من أثر عثماني تنوع ما بين مدرسة غالاطا صاراي وبرج ساعة ضولما باهتشه وقصر تشراغان. إضافة إلى ذلك، فإن السلطان عبد الحميد الثاني الذي يعتبر من سلاطين الإمبراطورية العثمانية الأكثر بقاءاً على عرش الحكم  قضى سنوات نفيه الجبري من عام 1912 وحتى 1918 في قصر بيلار بيي.

أما النفق الذي سبق بناء قصر بيلار بيي بأكثر من 30 عاما ً تم تشييده من قبل السلطان محمود الثاني وتم افتتاحه أمام العامة عام 1832. هذا النفق وفر طريق يربط بين بيلار بيي و أوسكادار، وتم استخدامه حتى سبعينات العام الماضي، يربط في نفس الوقت حدائق السد التابعة لقصر بيلار بيي بالقصر نفسه. اُستخدم النفق كصالة لعرض الرسومات وكمتحف منذ إغلاقه وحتى اليوم. وقد تم إيلاء درجة عالية من العناية بنسجه التاريخي الأصلي أثناء عملية إعادة تأهيله للاستخدام في الحركة المرورية من جديد.