AR

تم اختيار مسابقة سامسونع للسباحة في البوسفور بينالقارات كأفضل منظمة سباحة في المياه المفتوحة عالمياً

تم اختيار مسابقة سامسونع للسباحة في البوسفور بينالقارات كأفضل منظمة سباحة في المياه المفتوحة عالمياً في كل سنة يغلق البوسفور لمرور السفن ليوم واحد في شهر تموز و يقوم الآلاف من السباحين من جميع أنحاء العالم بتحدي تيارات مضيق البوسفور بالإضافة إلى تحدي خصومهم وأنفسهم في مسابقة سامسونغ للسباحة في البوسفور بين القارات والتي تقام على مسافة حوالي 6.5 كم من آسيا إلى أوروبا.
  • تم اختيار مسابقة سامسونع للسباحة في البوسفور بينالقارات كأفضل منظمة سباحة في المياه المفتوحة عالمياً

مسابقة سامسونغ للسباحة في البوسفور بين القارات هي المسابقة الوحيدة للسباحة بين قارتين في العالم تم الإعلان عنها أنها أفضل منظمة سباحة في المياه المفتوحة لعام 2016 من قبل الرابطة العالمية للسباحة بالمياه المفتوحة (WOWSA). تم ترشيح 17 منظمة سباحة مياه مفتوحة من انكلترا إلى تشيلي ومن استراليا إلى اليابان لأجل جوائز الرابطة العالمية للسباحة بالمياه المفتوحة (WOWSA) لعام 2016 وفيما يتعلق بمسابقة سامسونغ للسباحة في البوسفور بين القارات أفادت الرابطة في موقعها على الانترنت ما يلي : "السباحة بين قارتين هي تجربة نادرة يعيشها أشخاص نادرون في العالم. لكن مسابقة سامسونع للسباحة في البوسفور المنظمة بشكل متكامل توفر هذه الفرصة المثيرة للآلاف من الناس كل عام."

وتم التطرق على أن مسابقة البوسفور بمسافة 6.5 كم التي شارك فيها 68 شخص في عام 1989 تحولت إلى حدث يشارك فيها ما يقرب من 5000 شخص من 52 دولة ومن جميع مناحي الحياة بفضل اللجنة الأولمبية الوطنية التركية ونصت المقدمة على ما يلي "في هذا اليوم يكون المضيق مغلقاً لمرور السفن و يتحدى السباحون التيارات والمد والجزر المتغيرة ويتم حمايتهم من قبل شبكة واسعة من الأمن. وقد استحقت مسابقة سامسونغ للسباحة عبر القارات عضويتها في فئة أفضل مسابقة سباحة في المياه المفتوحة لعام 2016 وذلك بفضل ما تتمتع بها هذه المسابقة من ميزات مثل توفير شعور الكفاح والرضا لـ 2200 سبّاح من قارة آسيا إلى قارة أوروبا ولكونها حدث منظم في نقطة تتغير فيها التيارات باستمرار ولتوفيرها جو مفعم بالمتعة ومتعدد اللغات والثقافات."

في هذا العام تم تنظيم مسابقة سامسونغ للسباحة عبر القارات للمرة التاسعة والعشرون في 23 تموز، بدءاً من كانليجا في الجانب الأناضولي و انتهاءاً في كوروجشمه في الجانب الأوربي.  حيث فاز فيها في المركز الأول من النساء كريستينا كوتشيكوفا في 54 دقيقة و 57 ثانية أما من الرجال إيفغيني إيليسيف في 50 دقيقة 58 ثانية.