AR

مناظر رائعة من مضيق البسفور

مناظر رائعة من مضيق البسفور مضيق البسفور والمناظر المحيط به هي اختراع وإنجاز تركي خالص. قبل الفتح، أي في زمن الإمبراطورية البيزنطية، كان مضيق إسطنبول يُستخدم لأهداف استراتيجية

ولكن بعد فتح إسطنبول من قبل السلطان محمد الفاتح عام 1453، تم إنشاء بعض المصايف والقصور الخاصة بأبناء الطبقة الحاكمة، فأصبح المضيق حيويًا من أجمل المناطق حول العالم، وما زال إلى يومنا هذا يزخر بحيوته وجماله.

مضيق البسفور هو أحد أهم المعالم التي تخطر على ذهن ليس سكان إسطنبول فقط، بل وذهن كل شخص زار إسطنبول أو شاهدها عبر التلفاز، لما يعرضه من جمال فريد ومنظر رائع في كل موسم ويوم وساعة. وبلا شك، تعد جولات السفن السياحية داخل المضيق من أفضل الوسائل التي تساعد السياح بالتمتع في استنشاق هواء المضيق النقي والتمتع بمنظره الساحر.

هذا وتعرض بلدية إسطنبول ثلاثة خيارات للتمتع بجمال المضيق هي "رحلة مضيق طويلة"، "رحلة مضيق قصيرة"، "رحلة القمر". أما الرحلة الطويلة التي تنطلق من الأمين إينو، فتمر ببشيك تاش إلى أوسكود منها إلى كانليجا فصري يار ورومالي، وبعد الوصول إلى أخر نقطة بحرية لمنطقة إسطنبول الأسيوية، تعود السفينة من جديد إلى منطقة الأمين إينو. تستغرق الرحلة ما يقارب من 4 ساعات ذهابًا وإيابًا، ومن خلال هذه الرحلة الممتعة يمكن مشاهدة قصر دولما باهتشي وموقع كولالي العسكري وقلعة رومالي حصار التاريخية وغيرها الكثير من المواقع التاريخية التي يمتد عمرها لأكثر من خمسمائة عام وتزخر بطراز معماري بديع.

وفيما يتعلق بالرحلة القصيرة؛ فإنها تنطلق من الأمين إينو وتمر بأوسكودار وأورتا كوي، وتستغرق ما يقارب الساعتين، ومن ثم تعود إلى منطقة الانطلاق لتنتهي. أما لمن يرغب في تذوق جمال مضيق إسطنبول الذي مثل مصدر إلهام للعديد من الشعراء وعلى رأسهم يحيي كمال، فالحل الأمثل لذلك هو رحلة القمر التي تخرج كل يوم سبت.

للمزيد من المعلومات http://en.sehirhatlari.istanbul/en/timetable/bosphorus-tours-404.html زوروا موقعنا التالي: