AR

احتفل الآلاف في ذكرى فتح القسطنطينية

احتفل الآلاف في ذكرى فتح القسطنطينية في 29 أيار يوم الأحد تم إقامة احتفال كبير احتفالاً بذكرى مرور 563 عاماً لفتح القسطنطينية في منطقة يني كابي التي ترتفع فيها الأسوار القديمة العائدة إلى الحقبة البيزنطية. حيث حضر الحفل كلاً من رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان و رئيس مجلس الوزراء بن علي يلدريم الذي بدأ مهمته الجديدة قبل خمسة أيام من الحفل.
  • احتفل الآلاف في ذكرى فتح القسطنطينية

الآلاف من الزوار القادمون من مختلف أنحاء إسطنبول قبل بدء الاحتفال شاهدوا الأداء المقدم من قبل فوج حرس رئاسة الجمهورية و الفرقة الإنكشارية.

حيث قام فريق مؤلف من 500 شخص يرتدون زي الجيش العثماني بإعادة إحياء عملية الحصار على المسرح الثلاثي الأبعاد المبني لأجل الحفل. وبصفتها الجهة المنظمة للاحتفال قامت بلدية إسطنبول بإعداد نماذج للمدافع والسفن القديمة وفق الأبعاد الحقيقية. بالإضافة إلى ذلك قامت النجوم التركية التابعة للقوات الجوية التركية بالاستعراض من خلال التحليق فوق ساحة الاحتفال.

كانت إسطنبول عاصمة الإمبراطورية الرومانية الشرقية المعروفة أيضاً باسم الإمبراطورية البيزنطية، ففي صباح يوم 29 أيار من عام 1453،استسلمت إلى الجيش العثماني بقيادة السلطان محمد الفاتح. لم يكن هذا الحدث نقطة تحول للإمبراطورية العثمانية فحسب بل كان نقطة تحول للتاريخ الأوروبي أيضاً. حيث أن الامبراطورية العثمانية عقب الفتح و حتى تاريخ السقوط وإنشاء الجمهورية التركية في عام 1922 أصبحت قوة رئيسية في السياسة الأوروبية.

على الرغم من مرور أكثر من خمسمائة سنة بعد الفتح ما زالت إسطنبول تحافظ على مكانة مميزة من حيث علاقاتها مع أوروبا وبقية العالم وذلك بفضل تاريخها وثقافتها الغنية.